رئيس التحرير: عبد الحكم عبد ربه
سر ارتباك وزير الإسكان في تأخر حركة تغييرات رؤساء ونواب أجهزة المدن الجديدة «مياه سوهاج»: البدء في تنفيذ مشروعات صرف صحي بقرى الشوكا والحما وجزيرة طما العام المقبل وزير الإسكان: تلقينا 13 شكوى برصد مخالفات قانون وحدات الإسكان الاجتماعي 5 سبتمبر المقبل .. بدء تسليم 312 وحدة سكنية بالمرحلة الأولى «دار مصر» بمدينة القاهرة الجديدة رئيس «هيئة التخطيط العمرانى» يلتقى عددا من المسئولين لمتابعة مشروعات القاهرة الكبرى لأول مرة.. غابة استوائية بـ« باريس إيست مول» بالعاصمة الإدارية الجديدة رئيس جهاز 6 أكتوبر: رفع المخلفات بالمناطق السياحية الرابعة والسادسة بالمدينة أول سبتمبر المقبل بدء تسليم أراضى قرعة الإسكان الاجتماعى بمدينة قنا الجديدة رئيس جهاز الشروق: تركيب 370 كشاف إنارة ليد بمحور الحرية بالمدينة جهاز 6 أكتوبر يشُن عدة حملات لإزالة التعديات والإشغالات بالمدينة «مياه سوهاج»: تطوير محطتي صرف صحي «سوهاج والكولا».. واستكمال مشروع محطة الصلعا وزير الإسكان: 648 وحدة جاهزة للتسليم بالمرحلتين الأولى والثانية «دار مصر» بالشروق

كشف حساب

سر ارتباك وزير الإسكان في تأخر حركة تغييرات رؤساء ونواب أجهزة المدن الجديدة

يحرص الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، على أن يكون كل شئ يقوم به في إدارة شئون وزارته على أكمل وجه، هذا الحرص جعله يتباطأ قليلًا في بعض القرارات الصادرة.

أرجأ وزير الإسكان حركة تغييرات رؤساء ونواب أجهزة المدن الجديدة لبعض الوقت لحين الانتهاء من مرحلة الارتباك الدائرة حول «حسن اختيار رؤساء الأجهزة»، والتى دفعت الوزير إلى التمهل قليلًا في إعلان حركة التغييرات المرتقبة منذ فترة.

حالة الارتباك كشفتها مصادر مطلعة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وفسرت أن سبهها: يرجع إلي أن الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان فقد الثقة في اختيارات نائب رئيس الهيئة لشئون تنمية وتطوير المدن، لرؤساء ونواب أجهزة المدن الجديدة، إضافة إلى حرص الوزير على التأكد من كفاءة الأسماء التى يتم ترشيحها لشغل هذه المناصب؛ ما جعل بعض أجهزة المدن الجديدة يديرها حتى الآن «قائم بأعمال رئيس جهاز» منذ فترة زمنية ليست بالقصيرة.

وأكدت المصادر: أن وزير الإسكان متباطئ قليلًا في قرار اختيار رؤساء الأجهزة والنواب، رغم وجود كفاءات وأسماء ظاهرة في هيئة المجتمعات وأجهزة المدن تصلح لتولي هذه المناصب لكنها «ساقطة» من حسابات المهندس عبد المطلب ممدوح عمارة، نائب رئيس الهيئة لشئون تنمية وتطوير المدن، الذي يرشح معظم الأسماء لوزير الإسكان لاعتمادها، إلى جانب محاولة الوزير البحث عن بديل للاختيارات بعيدًا عن قائمة نائبه في هيئة المجتمعات العمرانية.

وتشهد هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وأجهزة المدن التابعة، بترقب ما ستُسفر عنه فترة تمهل الوزير في قرار تغيير بعض رؤساء أجهزة المدن، وحركة تعيين نواب جدد، خاصة أن بعض أجهزة المدن يسيطر عليها نواب بعينهم منذ سنوات، علاوة على وجود أكثر من 6 نواب في بعض الأجهزة وإنعدام النواب في أجهزة أخرى كبيرة في مبدأ راسخ منذ سنوات غير مفهوم وغير واضح.