رئيس التحرير: عبد الحكم عبد ربه
سهل الدمراوي: 4 عوامل لجذب الاستثمارات الجديدة لمصر  جهاز العبور الجديدة يسلم مدرسة للتعليم الأساسي بمنطقة المجد للإسكان الاجتماعي محمد رجب: بيع 15 محلاً تجارياً في مزاد علني بمدينة دمياط الجديدة 3 نوفمبر.. بدء تسليم أول وحدات بمشروع «JANNA» بمدينة العبور رسميًا..«صميده وعمار» رئيسين لجهازي مدينتي «الفيوم وأسيوط» الجديدتين وزير الإسكان يصدر قرارًا بتعيين 9 نواب جدد بأجهزة المدن الجديدة نصائح مفيدة لاستخدام منصة ميتاتريدر4 في التداول خالد شاهين: تنفيذ ١٢ قرار غلق وتشميع للمحال والمخازن المخالفة بمدينة العاشر من رمضان جهاز أكتوبر: بيع 20 محلاً تجارياً وصيدلية بحوالي 12 مليون جنيه في مزاد علني وزير الإسكان لشركات مشروع الحدائق المركزية بالعاصمة الإدارية: المشروع محل اهتمام ومتابعة من القيادة السياسية مي عبد الحميد: لا رسوم لتوثيق عقود وحدات الإسكان الاجتماعي من الآن يحيى صديق: إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بمنطقة العرب بالبحر الأحمر بتكلفة 3,5 مليون جنيه

بُناة مصر

سهل الدمراوي: 4 عوامل لجذب الاستثمارات الجديدة لمصر 

قال المهندس سهل الدمراوي عضو جمعية رجال الأعمال المصريين، إن جذب الاستثمارت الأجنبية والمحلية ستؤدي إلى تحقيق التنيمة في البلاد وبالتالي تحسين حياة المواطن سواء من خلال توفير فرص عمل لهم أو توفير المنتجات والسلع بأسعار مناسبة.

وأضاف الدمراوي في بيان له اليوم، أن بداية أي تعمير في أي دولة يعتمد على عاملين أساسين، هما الصناعة والزراعية، لافتا إلى اقتصاد البلاد يعتمد على المشروعات الصناعية المختلفة بالإضافة إلى الزراعة التي تحتاجها أي دولة وتساهم بشكل كبير تنمية الاقتصاد الوطني.

وأوضح عضو جمعية رجال الأعمال، أن البنوك عليها دورا هاما في تنمية الاقتصاد وجذب الاستثمارات خاصة في تشجيع رجال الأعمال في الصناعة، مؤكدا أن جذب استمثارات جديدة يتوقف على تواجد القطاع المصرفي لتسهيل عملية شراء الأراضي للمستثمرين.

وتابع: دراسات جدوي خاصة للصناعات التي يتم استيرادها من الخارج، والاستعانة بخبراء في كل صناعة، واستثمارات جديدة في قطاع الصناعة لتقليل الاستيراد وتسهيل اجراءات الاستثمارات.

وأشار إلى أن مصر بها حوالي 240 مليون فدان، بينهم 200 مليون فدان  صحاري، قائلا: " لو اتعملت مدينة واحدة في الفترة القادمة بغرض عائد بيع الأراضي يدخل صندوق لتسديد الديون الخارجية، وجزء منها يتم تسليمه للمكاتب الاستشارية يقسمها ويتم عرضها للبيع لصالح البنوك الوطنية، هنسدد هذه الديون".