الجمعة 1 مارس 2024 03:24 صـ 20 شعبان 1445 هـ
اسكان نيوز

رسالة مؤثرة من ‘‘حمزة وائل الدحدوح’’ إلى والده قبل استشهاده

حمزة وائل الدحدوح
حمزة وائل الدحدوح

أثارت رسالة الصحفي حمزة وائل الدحدوح، نجل مراسل الجزيرة، إلى والده قبيل استشهاده، تفاعلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

واستشهد حمزة الدحدوح، اليوم الأحد، فى قصف إسرائيلي استهدف صحفيين غرب خان يونس جنوبى قطاع غزة.

وقال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة إن عدد الشهداء الصحفيين ارتفع إلى (109 صحفيين) منذ بدء حرب الإبادة الجماعية على قطاع غزة، بعد استشهاد الصحفيين حمزة وائل الدحدوح، ومصطفى ثريا. حيث استشهدا بقصف الاحتلال الإسرائيلي لسيارة كانا يستقلانها خلال تغطيتهما الصحفية.

وكتب حمزة الدحدوح قبل ساعات من استشهاده عبر حسابه على منصة "إكس": إنك الصابر المحتسب يا أبي، فلا تيأس من الشفاء ولا تقنط من رحمة الله وكن على يقين أن الله سيجزيك خيرًا لما صبرت.

وأدان المكتب الإعلامي في غزة بأشد العبارات هذه الجريمة النكراء، وأن هذه الجرائم المتواصلة التي يرتكبها جيش الاحتلال "الإسرائيلي" بحق الصحفيين تهدف إلى ترهيب وتخويف الصحفيين ومحاولة فاشلة لطمس الحقيقة ومنعهم من التغطية الإعلامية.

ودعا الإعلام الحكومي في غزة كل الاتحادات الصحفية والهيئات الإعلامية والحقوقية والقانونية إلى إدانة هذه الجريمة والتنديد بتكرارها من قبل الاحتلال، كما ندعوهم إلى الضغط على الاحتلال لوقف حرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني الأعزل في قطاع غزة.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد استهدف عائلة الدحدوح في غارة جوية أصابت المنزل الذي كانوا فيه في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة في 25 أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد زوجته وابنه محمود وابنته شام البالغة من العمر 8 سنوات وحفيده ابن الشهيد حمزة الذي يعمل صحفيا.