الخميس 18 أبريل 2024 08:47 صـ 9 شوال 1445 هـ
اسكان نيوز

سعر الدولار في السوق السوداء بعد صفقة رأس الحكمة

سعر الدولار في السوق السوداء
سعر الدولار في السوق السوداء

 

تراجع سعر الدولار في السوق السوداء اليوم السبت 24 فبراير 2024 بقيمة وصلت لـ 6 جنيهات، بعد الإعلان عن صفقة مشروع رأس الحكمة بالساحل الشمالي الغربي في محافظة مطروح. 

سعر الدولار في السوق السوداء 

بلغ سعر الدولار اليوم 54 جنيها مقابل 60 جنيه خلال الفترة الماضية.

اسعار الدولار في السوق السوداء بعد صفقة رأس الحكمة

1 دولار أمريكي 54.8 جنيه مصري.

5 دولار أمريكي 274.2 جنيه مصري.

10 دولار أمريكي 548.4 جنيه مصري.

25 دولار أمريكي 1,371.0 جنيه مصري.

50 دولار أمريكي 2,742.0 جنيه مصري.

 

أسعار الدولار في السوق السوداء

 

100 دولار أمريكي 5,484.0 جنيه مصري.

500 دولار أمريكي 27,420.0 جنيه مصري.

1000 دولار أمريكي 54,840.0 جنيه مصري.

5000 دولار أمريكي 274,200.0 جنيه مصري.

10000 دولار أمريكي 548,400.0 جنيه مصري.
 

تفاصيل صفقة رأس الحكمة 

 

كان رئيس مجلس الوزراء د. مصطفى مدبولي قد أعلن - مساء أمس الجمعة - عن تفاصيل أكبر صفقة استثمار أجنبي مباشر شهدتها مصر والمتمثلة في مشروع تنمية رأس الحكمة. 

 

وأوضح رئيس الوزراء للحديث عن الاتفاق المالي، أن الصفقة التي تم إبرامها تتضمن شقين: جزء مالي يتم سداده كمقدم، وجزء آخر عبارة عن حصة من أرباح المشروع طوال فترة تشغيله تخصص للدولة، لافتا إلى أن الجزء المالي سيتضمن استثمارا أجنبيا مباشرا يدخل للدولة المصرية في غضون شهرين بإجمالي 35 مليار دولار، موضحًا أنها سوف تقسم على دفعتين، الأولى خلال أسبوع بإجمالي 15 مليار دولار، والدفعة الثانية بعد شهرين من الدفعة الأولى بإجمالي 20 مليار دولار.

 

وتطرق رئيس الوزراء لتفاصيل الدفعتين، موضحًا أن الدفعة الأولى المتضمنة لـ 15 مليار دولار، ستكون مقسمة إلى 10 مليارات دولار تأتي سيولة من الخارج مباشرة، بالإضافة إلى تنازل دولة الإمارات أو الحكومة الممثلة في شركة أبوظبي القابضة، عن جزء من الودائع الموجودة بالبنك المركزي المصري، والتي تمثل 11 مليار دولار، بحيث سيتم استخدام 5 مليارات منها في الدفعة الأولى، سوف يتم تحويلها من دولار إلى جنيه مصري حتى يتم استخدامها من قبل شركة أبوظبي التنموية وشركة المشروع في إنشاء المشروع، ومن ثم، بهذا يدخللالدولة استثمار أجنبي مباشر بإجمالي 15 مليار دولار.  

 وأوضح الدكتور مصطفى مدبولي، أنه يعقُب ذلك بشهرين دخول 20 مليار دولار، عبارة عن 14 مليار دولار تأتي سيولة مباشرة، بالإضافة إلى الجزء المتبقي من الودائع الذي يمثل 6 مليارات دولار، وبهذا يكون هناك 24 مليار دولار سيولة مباشرة، بالإضافة إلى 11 مليار دولار كودائع سيتم تحويلها بالجنيه المصري، لاستخدامها في تنمية المشروع.
 

35 مليار دولار ستدخل الاقتصاد المصري لحل أزمة السيولة الدولارية

 

 وقال رئيس الوزراء: خلال شهرين، سيدخل 35 مليار دولار في الاقتصاد المصري؛ لاستخدامها في حل أزمة السيولة الدولارية الموجودة، وبالإضافة إلى ذلك سيكون للدولة المصرية 35% من أرباح المشروع، وهذا جزء فني تم عرضه بمنتهى الوضوح في الاتفاق طبقًا لشروط والتزامات محددة. 

 

وأضاف رئيس الوزراء أنه بخلاف هذه الأموال، يتوقع الجانب الإماراتي استثمار ما لا يقل عن 150 مليار دولار، سيتم ضخها طوال مدة تنفيذ المشروع لتنمية مدينة رأس الحكمة، مضيفا أن ذلك يعني أننا كدولة سنستفيد في الشق العاجل فورًا بـ35 مليار دولار أمريكي وهذا هو الرقم الأضخم كاستثمارات أجنبية مباشرة، دخلت في أي وقت وفي أي سنة أو أي تاريخ للدولة المصرية، وكل الفضل في هذا يعود لقيادتي الدولتين.