الأحد 23 يونيو 2024 09:15 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
اسكان نيوز

هل تنجح المعارضة الإسرائيلية في عزل نتنياهو وحكومته؟.. تحركات على أرض الواقع

بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال
بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال

لا تزال حملات السياسيين الإسرائيليين لعزل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وحكومته، مستمرة، بسبب الإخفاق والفشل في تحقيق أي تقدم في الحرب على غزة، إذ عقدت المعارضة اليوم اجتماعات مهمة، لبحث طريقة إسقاط حكومة نتنياهو.

مهاجمة نتنياهو والحرب

وبعد يوم واحد من فوز يائير جولان، رئيس حزب العمل الجديد، في الانتخابات التمهيدية، أشار إلى أن نتنياهو لا يريد إطلاق سراح الرهائن، لأنه يدرك أن ذلك سيؤدي إلى نهاية القتال، معتبرًا أن نتنياهو يجر البلاد إلى كارثة.

وأوضح في تصريحات لأحد الإذاعات الإسرائيلية نقلها موقع تايمز أوف إسرائيل» الناطق باللغة الإنجليزية، أنه كان ينبغي على إسرائيل إنهاء الحرب في غزة قبل أربعة أشهر ونصف، معتبرًا أنه كان هذا هو التوقيت المناسب.

وتابع: لسوء الحظ، رئيس الوزراء لا يريد إطلاق سراح الرهائن لأنه يدرك أن ذلك سيؤدي إلى نهاية القتال، وهو يجر البلاد إلى كارثة، ولهذا السبب يجب علينا تغيير المسار».

اجتماعات بين أحزاب المعارضة لإسقاط حكومة نتنياهو

ونقلت مصادر عبرية أن يائير لابيد وأفيجدور ليبرمان وجدعون ساعر اجتمعوا لتشكيل تحالف ووضع خطة عمل لإسقاط حكومة بنيامين نتنياهو، إذ يواجه نتنياهو موجة غضب عارمة في الأراضي المحتلة بسبب فشله في استعادة المحتجزين لدى الفصائل المقاومة الفلسطينية.

غليان في الداخل الإسرائيلي

ويشهد الداخل الإسرائيلي حالة من الغليان وسط رفض كبير لاستمرار رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في منصبه، سواء من المعارضة أو من أهالي المحتجزين والمعترضين على سياسات نتنياهو، كما يشهد الداخل الإسرائيلي مظاهرات يومية تطالب بالتفاوض مع الفصائل الفلسطينية، لاستعادة المحتجزين ووقف الحرب.

 

موضوعات متعلقة