السبت 24 فبراير 2024 05:41 مـ 14 شعبان 1445 هـ
اسكان نيوز

لعنة البطل تطارد السنغال أمام جامبيا في أمم أفريقيا.. اليوم

منتخب السنغال
منتخب السنغال

يبحث منتخب السنغال عن انطلاقة جيدة في مستهل رحلة الدفاع عن لقب كأس الأمم الأفريقية 2023 في كوت ديفوار، حينما يلاقي نظيره منتخب جامبيا، في الرابعة عصرًا، على ملعب (تشارلز كونان باني) في ياموسوكرو، في إطار الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثالثة للبطولة.

وتوج المنتخب السنغالي بلقب النسخة الأخيرة من البطولة والتي أقيمت في الكاميرون، بعد الفوز على مصر، في المباراة النهائية، بركلات الجزاء الترجيحية.

ويتطلع منتخب «أسود التيرانجا» لتفادي اللعنة التي لازمت آخر ستة أبطال لكأس أمم أفريقيا خلال حملة الدفاع عن لقب البطولة، حيث لم ينجح أي من الأبطال (مصر، زامبيا، نيجيريا، كوت ديفوار، الكاميرون، الجزائر) خلال النسخ الست الماضية في تجاوز دور الـ 16 خلال حملة الدفاع عن لقب البطولة.

ومنذ نسخة أنجولا 2010، لم ينجح أي بطل في الدفاع عن لقبه، كما فشل منتخب مصر في بلوغ البطولة القارية عام 2012 بعد فوزه باللقب عام 2010، وتكرر الأمر ذاته مع منتخب نيجيريا الذي أخفق في بلوغ نسخة 2015 بعد فوزه باللقب القاري في 2013.

وخرج منتخب زامبيا الفائز باللقب القاري في 2012 من دور المجموعات بنسخة 2013 كما حدث الأمر ذاته مع منتخب كوت ديفوار في نسخة 2017 بعد فوزه بلقب نسخة 2015 وكذلك منتخب الجزائر الذي خرج من دور المجموعات في نسخة 2021 بعد فوزه بلقب 2019.

وكان المنتخب الكاميروني هو الوحيد من بين الأبطال الستة السابقين الذي نجح في تجاوز دور المجموعات خلال حملة الدفاع عن اللقب، حين تأهل لدور الستة عشر في نسخة 2019 بعد فوزه باللقب في النسخة السابقة لها.

أسلحة منتخب السنغال في "كان 2023"

سيعول المنتخب السنغالي، بقيادة مدربه أليو سيسيه، على خدمات خدمات نجمه الكبير ساديو ماني، لاعب النصر السعودي، إلى جانب نيكولاس جاكسون، مهاجم تشيلسي الإنجليزي وإدوارد ميندي، حارس الأهلي السعودي الحالي.

من جانبه يخوض منتخب جامبيا المشاركة الثانية على التوالي في بطولة أمم أفريقيا كما أنها المشاركة الثانية له في تاريخه بالبطولة.

وفي نسخة عام 2021 من بطولة أمم أفريقيا قدم المنتخب الجامبي عروضا جيدا، حيث تمكن من عبور دور المجموعات محتلا المركز الثاني، كما فاز على منتخب غينيا في دور الـ16، قبل أن تنتهي مغامرته ويودع المسابقة من دور الثمانية أمام المنتخب الكاميروني.

ويأمل توم سينتفيت، المدير الفني للمنتخب الجامبي، في تكرار نفس إنجاز النسخة الماضية وربما تخطيه خاصة وأن لاعبيه اكتسبوا الخبرة من المشاركة في النسخة الأخيرة من البطولة.

ويعول سينتفيت على لاعبين مميزين أمثال موسى بارو، وعمر كولي، قائد الفريق وأكثر اللاعبين مشاركة في المباريات برصيد 49 مباراة، وأسان سيساي، الهداف التاريخي للمنتخب برصيد 13 هدفا.