الإثنين 20 مايو 2024 11:21 صـ 12 ذو القعدة 1445 هـ
اسكان نيوز

وفاة مأساوية للاعب إيطالي داخل الملعب.. ووالده: تركوه يموت

اللاعب الإيطالي الراحل
اللاعب الإيطالي الراحل

حالة من الحزن تعيشها كرة القدم الإيطالية، بعد وفاة ماتيا جياني لاعب فريق كاستيلفرانكو يونايتد خلال مواجهة نظيره لانسيوتو في دوري الدرجة الرابعة الإيطالي، داخل الملعب، إثر إصابته بأزمة قلبية، إذ تأخرت عملية إسعافه ليلقى حتفه فور وصوله إلى المستشفى.

ورغم حزنه على وفاة نجله، اتخذ الأب ساندرو، أولى خطوات تسليط الضوء على الإهمال الذي تسبب في حادث ابنه المأساوي بحسب صحيفة كورييري ديلا سيرا» الإيطالية، إذ قرر تقديم شكوى بسبب عدم تواجد طبيب داخل الملعب.

والد اللاعب الإيطالي الراحل: تركوه يموت

لماذا تركوه يموت؟ بات هذا السؤال يشغل عائلة ماتيا جياني صاحب الـ26 عاما وخطيبته وأقرب أصدقائه، بعد وفاته منذ أيام على أرض الملعب إثر تعرضه لـ أزمة قلبية مفاجئة، قبل نقله إلى مستشفى كاريجي الفلورنسي ليتوفى بعدها بساعات: لقد تركوه يموت، الطبيب لم يكن متواجدًا وعندما استدعى الحكم الجهاز المتواجد لم يكن هناك سوى مدير الفريق والمدلك والمدرب، لم يكن الطبيب ولا سيارة الإسعاف حاضرين»، هكذا تحدث والد اللاعب الراحل.

الكلمات الأخيرة للاعب إيطالي قبل وفاته داخل الملعب

لقد تركوه يموت»، بهذه الكلمات روى والد اللاعب الإيطالي الراحل، أنّ سيارة الإسعاف بعد ذلك، وصلت إلى ملعب لانسيوتو في غضون ثماني دقائق من سقوط اللاعب، كما أكدت أيضًا هيئة الصحة المحلية في مركز توسكانا، إلا أنها وصلت أيضا دون طبيب، في هذه الأثناء حاول المدلك إنعاش اللاعب، ثم نزلت إحدى المتفرجات التي تعمل ممرضة، من المدرجات لتقديم المساعدة، مشيرا إلى أن جهاز إزالة رجفان القلب كان موجوداً، ولكن لم يستخدم إلا من جانب الطبيب الذي جاء في سيارة الإسعاف الثانية بعد نحو 15 دقيقة.

الكلمات الأخيرة للاعب، كشفتها خطيبته صوفيا كاروسو: كان يخبرني دائمًا أنه يحبني بجنون وأنا أيضًا أحببته بجنون»، مضيفة: يوم المباراة استيقظنا وتحدثنا وضحكنا، كان الأمر جميلاً، ثم أخذ ماتي الحقيبة وذهب إلى المباراة، ليرسل لي رسالة كتب فيها: حبيبتي، لقد تركت لك تذكرة دخول المباراة باسم جياني، أنا أحبك بجنون».