الأحد 23 يونيو 2024 07:36 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
اسكان نيوز

حيتان الدواجن .. تفاصيل القضية وتأثيرها على سوق الدواجن في مصر

دواجن
دواجن

تثير قضية حيتان الدواجن، التي تم الإعلان عنها من قبل جهاز حماية المنافسة، الجدل في مصر، خاصة في ظل عدم الكشف معلومات حقيقية حول المسيطرين على سوق الدواجن، وهي واحدة من أكبر الأسواق التجارية في البلاد.

كشف مصدر في اتحاد منتجي الدواجن عن تفاصيل جديدة بشأن هذه الواقعة المثيرة للجدل. وأشار المصدر إلى أن القضية تحتوي على العديد من التفاصيل الهامة، وأنها مفتوحة منذ أكثر من 4 أشهر، ولم تكن متزامنة مع إعلان جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

وأكد المصدر أن السبعة الأشخاص الذين تم إيقاف أنشطتهم لم يتم إثبات أي تهمة ضدهم حتى الآن، وأنهم ينتمون لفئة السماسرة العاملين في مجال تجارة الدواجن. وفي الوقت نفسه، لا يزال التحقيق جاريًا.

وأشار المصدر إلى أنه لا يمكن توجيه تهمة بإدارة تجارة الدواجن في مصر لأي مجموعة خاصة، نظرًا لحجم السوق الكبير والعدد الهائل من العاملين في هذا المجال، فهو يُعد واحدًا من أكبر الأسواق التجارية في مصر.

وفي سياق متصل، صرح ثروت الزيني، نائب رئيس الاتحاد العام لمنتجي الدواجن، أن صناعة الدواجن تتألف من 25% من مربين كبار، و25% من مربين متوسطين، و25% من مربين صغار، و25% من الشركات. وبالتالي، لا يوجد لأي جهة قدرة على تحديد الأسعار في السوق.

وأضاف أن الاتحاد يعلم بالسماسرة السبعة الذين تم إشارة إليهم في بيان جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

ومع ذلك، لا يمكن التأكيد على قدرة أي فئة على تحديد أسعار الدواجن في السوق، نظرًا لعدم سيطرة أي جهة على النسبة الأكبر من التجارة.

وأشار إلى أنه على الرغم من مرور 4 أشهر على بدء التحقيق في القضية، ما زالت العرض والطلب تتحكم في تحديد الأسعار في سوق الدواجن.

وتعمل الجهات المعنية على استكمال التحقيق والكشف حقائق القضية.

تؤثر قضية حيتان الدواجن على سوق الدواجن في مصر بشكل كبير، حيث تثير مخاوف المستهلكين وتؤثر على ثقتهم في سوق الدواجن. قد تتسبب هذه القضية في تقليل الطلب على منتجات الدواجن وتأثيرها على أسعارها.

يجب أن يتم التعامل مع هذه القضية بشكل جدي وفقًا للقوانين والأنظمة المعمول بها، ويجب على الجهات المسؤولة الكشف الحقائق وتطبيق الإجراءات اللازمة لضمان نزاهة سوق الدواجن وحماية حقوق المستهلكين.

من المهم أن يكون هناك شفافية في التحقيق ونشر النتائج للجمهور، حتى يتم استعادة الثقة في سوق الدواجن وتقديم العدالة للجميع المعنيين. يجب أيضًا تعزيز المراقبة والرقابة على سوق الدواجن لمنع حدوث ممارسات غير قانونية وضمان توفر منتجات ذات جودة عالية للمستهلكين.

على المستهلكين، يجب أن يكونوا حذرين ويتابعوا التطورات في هذه القضية ويتعاملوا مع مصادر المعلومات الموثوقة. يمكنهم أيضًا التواصل مع الجهات المسؤولة وتقديم شكاوى إذا كان لديهم أي انتهاكات أو مخاوف بشأن سوق الدواجن.