الخميس 18 أبريل 2024 11:56 صـ 9 شوال 1445 هـ
اسكان نيوز

الأهلي يحيي ذكرى وفاة ثابت البطل: لن ننساك

ثابت البطل
ثابت البطل

الأهلي، أحيت الصفحة الرسمية للنادي الأهلي ذكرى رحيل ثابت البطل نجم منتخب مصر والأهلي الأسبق، عبر منصات القلعة الحمراء الرسمية.

ونشرت الصفحة الرسمية للنادي الأهلي في ذكرى رحيل البطل، تدوينة، قالت فيها: (الذكرى الـ«19» لرحيل رمز الانتماء.. رحم الله ثابت البطل.. لن ننساك).

تحل، اليوم الأربعاء، الذكرى الـ19 على رحيل ثابت البطل حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي والمنتخب الوطني السابق، ومدير الكرة السابق بالقلعة الحمراء الذي توفي في مثل هذا اليوم 14 فبراير من العام 2005.

ثابت البطل ابن مدينة الحوامدية محافظة الجيزة، ولد في 16 سبتمبر 1953 وبدأ مسيرته مع كرة القدم كأي لاعب كرة مغمور، حيث لعب في نادي سكر الحوامدية.

بداية ثابت البطل مع الساحرة المستديرة

استهل مشواره مع الساحرة المستديرة ضمن فريق سكر الحوامدية في مركز الهجوم بالجناح الأيسر ولكن الصدفة لعبت دورها عقب تعرض حارس مرمى فريقه للإصابة، ليبدأ البطل رحلة تألقه.

انتقال ثابت البطل إلى الأهلي

واكتشفه الكشاف “عبده البقال” في أثناء قيامه بمهام عمله في التنقيب عن المواهب القادرة على ارتداء قميص النادي الأهلي لينضم ثابت البطل إلى الأهلي في عام 1972.

بطولات ثابت البطل مع الأهلي

وتوج البطل مع الأهلي بـ 11 بطولة للدوري، و7 ألقاب لكأس مصر، إضافة إلى لقبين لدوري أبطال أفريقيا، وثلاثة ألقاب لبطولة كأس الكؤوس الإفريقية ولقب وحيد لكأس الأفرو-آسيوية.

بطولات ثابت البطل مع المنتخب الوطني

وتوج ثابت البطل مع المنتخب الوطني بلقب كأس الأمم الأفريقية التى أقيمت في القاهرة عام 1986 وكذلك تواجد ضمن قائمة المنتخب الوطني التى شاركت في كأس العالم ايطاليا عام 1990 لكنه لم يشارك في أى مباراة بالمونديال.

رقم قياسي لثابت البطل

وحقق الحارس الراحل أرقاما قياسية بالجملة بعد أن حافظ على نظافة شباكه لمدة 1486 دقيقة متتالية، وهو رقم لم يقترب منه سواه، حين حافظ عليها طوال 1325 دقيقة متتالية في موسم آخر، وامتاز ثابت البطل بالشخصية القيادية والقدرة على احتواء الأزمات، ومن ثم اتجه لمجال الإدارة بعد الاعتزال، حتى وصل لمنصب مدير الكرة بالنادي الأحمر، وسطر اسمه بالتاريخ ضمن أفضل من شغلوا هذا المركز بالقلعة الحمراء.

مشهد أسطوري لرحيل ثابت البطل

مشهد وداع سيظل خالدا في الذاكرة لحارس كان مخلصا للقلعة الحمراء حته أنه قبل وفاته بيومين في شهر فبراير خلال عام 2005، حضر لقاء القمة بين الأهلي والزمالك الذي فاز فيه الفريق الأحمر بأربعة أهداف مقابل هدفين، وشاهد المباراة من على الدكة وهو «ملفوف بالبطانية» نظرا لمرضه الشديد.

وفارق حارس الأهلي السابق الحياة بعد تلك المباراة بـ48 ساعة، إلا أنه رغم رحيل جسده يظل عالقا بأذهان جماهير الكرة المصرية بصفة عامة وجماهير القلعة الحمراء بصفة خاصة، من خلال مواقفه التي لا تنسى داخل المستطيل الأخضر وخارجه.

أعلن ثابت البطل إعتزاله كرة القدم في عام 1991 بعدما نجح في تحقيق العديد من الإنجازات والبطولات مع النادي الأهلي والمنتخب الوطني.

عقب اعتزال ثابت البطل، اتجه للعمل مدربًا لحراس المرمى، قبل أن يتم اختياره من قبل مجلس إدارة النادي الأهلي لشغل منصب مدير الكرة ليصبح واحد من أفضل من شغل هذا المنصب على مدار تاريخ القلعة الحمراء.