الخميس 23 مايو 2024 08:26 صـ 15 ذو القعدة 1445 هـ
اسكان نيوز

هل الحشيش السبب؟.. اعترافات مثيرة لمتهم قضيه حبيبة الشماع

حبيبة الشماع
حبيبة الشماع

أقر "محمود.ه"، سائق "أوبر"، المتهم بمحاولة خطف حبيبة الشماع الشهيرة بـ"فتاة الشروق"، ما دفعها للقفز من السيارة على طريق السويس، وإثر ذلك أصيب بنزيف على المخ استدعى نقلها إلى المستشفى حيث مكثت 3 أسابيع حتى وفاتها، أمام النيابة العامة، بأنه كان متعاطيًا للمواد المخدرة قبل الواقعة.

اعترافات سائق واقعة حبيبة الشماع

وقال المتهم، في اعترافاته، إن المجني عليها كانت تستقل سيارته وقت الواقعة وفور قيامه بغلق نوافذ السيارة ونثر مادة عطرية داخلها، قامت بالقفز من السيارة حال سيره على سرعة 100كم/ساعة، وأنه لاذ بالفرار عقب ذلك.

واعترف المتهم بقضية "فتاة الشروق"، بمداومته على تعاطي جوهر الحشيش الُمخدر، إذ تناول جرعة منه قبل الواقعة وأخرى بعد حدوثها.

قضية حبيبة الشماع

اتهمت النيابة العامة محمود هاشم، 34 عامًا، سائق، لأنه في 21 فبراير الماضي بدائرة قسم الشروق- محافظة القاهرة، شرع في خطف المجني عليها حبيبة أيمن عدلي أحمد وذلك بطريق الإكراه رغمًا عنها إذ أنها وحال استقلالها رفقته سيارة غية توصيلها لوجهتها بغي إقصاءها عن العوام وفي سبيل ذلك أغلق نوافذ السيارة مقلتهما- إلا أنه قد أوقف أثر ما ابتغاه لسبب لا دخل لإرادته فيه إلا وهو مكنة المجني عليها من القفز من السيارة زودًا عن حريتها، على نحو مما ورد بالتحقيقات.

سائق أوبر وحبيبة الشماع

واتهمت النيابة العامة، سائق أوبر بأنه حاز بقصد التعاطي جوهرًا مخدرًا «حشيش» وفي غير الأحوال المصرح بها قانونًا، كما أنه قاد مركبة حاملة اللوحات ( ف ص ٦٤١١ ) حال كونه واقعًا تحت تأثير مخدر، وبناءً عليه يكون المتهم قد ارتكب الجناية والجنحة المؤتمتين بالمواد ١/٤٥ ٤٦٠ / ٢، ۲۹۰ / ۳۰۱ من قانون العقوبات.